أخبار فلسطين

حماس:لا اتفاق دون وقف إطلاق النار وانسحاب الاحتلال من قطاع غزة

واحة الأرنيين

شدد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، إسماعيل هنية، على أن أي اتفاق مع الاحتلال الإسرائيلي يجب أن يضمن وقف إطلاق النار وانسحاب الجيش من قطاع غزة، وإنجاز صفقة تبادل جدية للأسرى.

وأكد هنية خلال لقائه وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في العاصمة القطرية الدوحة الثلاثاء، أن “أساس استقرار المنطقة هو إنهاء الاحتلال، ونيل الشعب الفلسطيني حقوق أرضه ومقدساته.

وتناول اللقاء بحث “ضرورة وقف عدوان الاحتلال وجرائمه بحق أهل غزة والضفة الغربية، وإرسال المساعدات الإنسانية بشكل فوري لأهل غزة.”

ويمعن الاحتلال في مواصلة ارتكاب جرائمه لليوم الثلاثين بعد المئة في قطاع غزة، بقصف متجدد على مناطق مختلفة من قطاع غزة، لاسيما على مناطق غرب وجنوب مدينة خان يونس جنوبي القطاع.

كما التقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) اسماعيل هنية، ووفد من قيادة الحركة، وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على رأس وفد رفيع المستوى من الجمهورية الإيرانية.

وبحث الوفدان آخر مستجدات الحرب على غزة على الصعيدين السياسي والميداني، وتم استعراض الجهود الدبلوماسية التي تبذلها الجمهورية الإسلامية الإيرانية لوقف الإبادة الجماعية بحق الشعب الفلسطيني في غزة ودعم الحقوق الفلسطينية.

وأكد اللقاء على ضرورة وقف العدوان الصهيوني وجرائمه بحق أهل غزة والضفة الغربية وإرسال المساعدات الإنسانية بشكل فوري لأهل غزة.

وأكد رئيس المكتب السياسي على موقف الحركة والمقاومة الفلسطينية أن أي اتفاق يجب أن يضمن وقف إطلاق النار وانسحاب جيش الاحتلال من القطاع وإنجاز صفقة تبادل جدية، معتبراً أن أساس استقرار المنطقة هو إنهاء الاحتلال ونيل شعبنا الفلسطيني حقوق أرضه ومقدساته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner