أخبار فلسطين

إعلام عبري: ألمانيا والمجر منحتا الجنسية لمحتجزين “إسرائيليين”

واحة الأرنيين

نقلت صحيفة /جيروزاليم بوست/ العبرية عن مصادر قولها إن “ألمانيا والمجر منحتا الجنسية لمحتجزين (إسرائيليين) في قطاع غزة”.

وأضافت المصادر -التي لم تسمّها الصحيفة- أن “الدولتين قامتا بهذا الفعل للعب الجنسية المزدوجة دورا بالمفاوضات الجارية لتبادل أسرى مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس)”.

ويتظاهر أهالي الأسرى منذ أكثر من شهرين، مطالبين حكومة الاحتلال بالعمل على الإفراج عن ذويهم، وقد أفرجت المقاومة عن عدد من الأسرى مقابل إفراج الاحتلال عن نساء فلسطينيات وأطفال معتقلين.

لكن عملية تبادل الأسرى توقفت بعد استئناف الاحتلال عدوانه على غزة، كما تم قتل عدد من الأسرى في قصف الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة وعند محاولة تحرير البعض منهم حيث قتلوا برصاص جنود الاحتلال.

من جهته أكّد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أسامة حمدان، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، في العاصمة اللبنانية بيروت، على عدم وجود أي “مبادرات مطروحة بشأن الأسرى وما ينشره إعلام الاحتلال لتهدئة الرأي العام الداخلي”.

ومنذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، يواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين، وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر على القطاع، إلى استشهاد 23 ألفا و357 شخصا، وإصابة 59 ألفا و410 جرحى، إضافة إلى تدمير مساحات شاسعة من قطاع غزة، وتشريد نحو 85% من سكانه البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة، وترك ربع سكانه يواجهون المجاعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner