أخبار فلسطين

استشهاد الفلسطيني ثائر أبو عصب.. عذبه 19 سجّانا وهذا ما قاله بن غفير

واحة الأرنيين

أفادت القناة 12 العبرية بأن إدارة سجون الاحتلال اعترفت بأن 19 سجّانا ضربوا وعذّبوا الأسير الفلسطيني ثائر أبو عصب الذي استشهد متأثرا بإصابته في سجون الاحتلال.

وتعرض الشهيد أبو عصب للضرب بعدما استفسر أحد السجانين عما إذا كان هناك هدنة، في أعقاب عملية “طوفان الأقصى” التي أطلقتها المقاومة الفلسطينية، ما أدى إلى استشهاده في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وتعليقا على ذلك، قال وزير الأمن القومي في حكومة الاحتلال الإسرائيلي إيتمار بن غفير: “لن أحاسب السجانين قبل إجراء تحقيق شامل، ولديهم الحق في البراءة من التهم”.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أعلنت اغتيال الأسير ثائر سميح أبو عصب، من محافظة قلقيلية، البالغ من العمر 38 عاما، من قِبل الاحتلال في سجن النقب الصحراوي.

واعتقل أبو عصب في 27 أيار/مايو 2005، وكان محكوم بالسجن لمدة 25 عاما، ليكون الأسير أبو عصب الشهيد السادس الذي يغتاله الاحتلال في سجونه، بعد 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

المصدر
رؤيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner