أخبار فلسطين

مقتل ضابطين إسرائيليين وجيش الاحتلال يعتذر .. تطورات الأحداث

واحة الأرنيين

أكد جيش الاحتلال الإسرائيلي مقتل ضابط بكتيبة المدرعات في المعارك الدائرة بقطاع غزة.

كما أفاد بمقتل ضابط في حادث انقلاب مركبة عسكرية جنوب إسرائيل.

على صعيد آخر، استشهد عشرات الفلسطينيين وسقط جرحى في قصف إسرائيلي استهدف منازل في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

واستهدف قصف إسرائيلي منزلا بمخيم خان يونس جنوبي قطاع غزة، اسفر عنه استشهاد 3 وعدد من الجرحى.

وفي الضفة الغربية، استشهد فلسطينيَّين برصاص قوات الاحتلال، أولهما في مخيم الفارعة والآخر ببلدة طمون، جنوبي مدينة طوباس شمال الضفة الغربية.

من جهته، قال الهلال الأحمر الفلسطيني إن 5 فلسطينيين أصيبوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة طمون.

هذا وأعلنت الولايات المتحدة عدم منح تأشيرات لمستوطنين يُشتبه في تورطهم في موجة العنف ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة.

وطالبت الولايات المتحدة وفق بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية من تل أبيب بتكثيف جهودها لحماية المدنيين في قطاع غزة.

وأكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، في البيان، ضرورة محاسبة المستوطنين الذين ارتكبوا هجمات عنيفة ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية.

من ناحية ثانية، اعتذر جيش الاحتلال في بيان له عن مقتل جندي من الجيش اللبناني جراء الهجوم الذي نفذه على الأراضي اللبنانية.

وقال الجيش الإسرائيلي الأربعاء: “لم تكن قوات الجيش اللبناني هدف الهجوم، والجيش الإسرائيلي يأسف للحادث، وبصدد إجراء تحقيق.

ووصفت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” بيان الجيش الإسرائيلي بأنه “اعتذار نادر”

وفي وقت سابق، أعلن الجيش اللبناني عن مقتل جندي وإصابة 3 آخرين،

بقصف إسرائيلي استهدف مركزا عسكريا للجيش في منطقة النبي عويضة-العديسة، جنوب لبنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner