أخبار فلسطين

جيش الاحتلال يعترف بمقتل 4 جنود وإصابة اثنين آخرين في المعارك بغزة

واحة الأرنيين

اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي، بمقتل أربعة جنود إضافيين وإصابة اثنين آخرين في المعارك شمال قطاع غزة.

وقال جيش الاحتلال في بيان تحت بند سُمح بالنشر، الجمعة، إنه قتل النقيب بني وايس 22 عاما من حيفا، قائد فصيلة في الكتيبة 195، اللواء 460، كما قتل الرائد (احتياط) أوريا ماش 41 عاماً، من تيلامون، مقاتل مدرع في الكتيبة 52، اللواء 401، في معركة شمال قطاع غزة، في معركة شمال قطاع غزة.

وأضاف أنه قتل أيضا الرائد (احتياط) يهوناتان يوسف براند 28 عاماً من القدس، مقاتل مدرع في الكتيبة 52، اللواء 401، كما قتل اللواء جيل بيشيتس، 39 سنة، مهريش، سائق دبابة في الكتيبة التاسعة، اللواء 401، في معركة شمال قطاع غزة.

بذلك يرتفع عدد القتلى من جنود وضابط إلى 338 قتيل منذ بداية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/ أكتوبر.

يواصل الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ28 على التوالي عدوانه وقصفه المكثف على غزة وتدمير المنازل والبيوت على رؤوس ساكنيها وتدمير الطرق والبنية التحتية في القطاع.

طوفان الأقصى

وأطلقت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/ أكتوبر، ردا على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

 

في المقابل، أطلق الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة أسماها “السيوف الحديدية”، وشنت سلسلة غارات عنيفة على مناطق عدة في القطاع، أسفرت عن ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى، إضافة إلى تدمير أعداد كبيرة من البنايات والأبراج السكنية والمؤسسات والبنى التحتية.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة في آخر إحصائية لها، ارتفاع عدد الشهداء إلى 9061 بينهم 3760 طفلا و2326 سيدة، و32 ألف إصابة.

وبحسب هيئة البث العبرية، بلغ عدد القتلى من جنود ومستوطنين 1538 بينهم 338 جنديا، وإصابة نحو 5 آلاف آخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner