أخبار الأردن

الاردن يرفض طلبا من أمريكا بالافراج عن باسم عوض الله

واحة الأرنيين

أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن الأردن رفض طلبًا أمريكيًا للإفراج عن رئيس الديوان الملكي الأسبق ووزير التخطيط والتعاون الدولي السابق، باسم عوض الله، وفقًا لما صرّحت به عائلته ومحاميه.

باسم عوض الله، الذي يحمل الجنسية الأردنية والأمريكية، قضى أكثر من عامين في السجن بعد إدانته في قضية “الفتنة”.

وقالت وكالة الأسوشيتد برس إن وزارة الخارجية الأمريكية طلبت إطلاق سراح باسم عوض الله لأسباب إنسانية في مارس/آذار، وفقًا لما صرّحت به عائلته ومحاميه. تم تقديم هذا الطلب بعد أسابيع قليلة من بدء عوض الله إضرابًا عن الطعام احتجاجًا على سجنه، مما أدى إلى نقله إلى المستشفى. وقد انتقدت الحكومة الأردنية الطلب في وقت سابق هذا الشهر، وفقًا لتصريحات جون أشكروفت، محامي باسم عوض الله.

لكن وزارة الخارجية الأمريكية لم تؤكد بشكل رسمي ما إذا كانت قد طلبت إطلاق سراح عوض الله، وأشارت في بيان صادر عنها إلى أن السفارة الأمريكية في عمان تتابع القضية عن كثب منذ اعتقال عوض الله وتزوره بانتظام كل شهر. كما أوضحت أنها تتابع الحالة الصحية لعوض الله، دون تقديم أي تفاصيل إضافية حول حالته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
GDPR Cookie Consent with Real Cookie Banner